جامعة المملكة تستوفي متطلبات ضمان الجودة

جامعة المملكة تستوفي متطلبات ضمان الجودة

جامعة المملكة تستوفي متطلبات ضمان الجودة.

 

أعلنت جامعة المملكة عن نجاحها في استيفاء متطلبات ضمان الجودة للدورة الثانية من المراجعات المؤسسية التي تقوم بها هيئة جودة التعليم والتدريب بمملكة البحرين، وحققت هذا الإنجاز الباهر بعد عملية المراجعة واستيفائها لجميع متطلبات ضمان الجودة ضمن التقرير الذى أعدته الهيئة الموقرة.

 

وأعرب سعادة رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور محمد جميل ترو عن فخره واعتزازه بهذا الإنجاز المتميز الذي يتوافق مع رؤية ورسالة جامعة المملكة في الالتزام بتوفير الجودة في التعليم والبيئة الأكاديمية التي تواكب التطورات العالمية وتقديم أفضل مخرجات التعلم.

 

وأكد حرص الجامعة متمثلة بمجلس امنائها ورئيسها طاقمها الاكاديمي والإداري على الاستمرار باتباع كل ما من شأنه تطوير وتحسين العملية الاكاديمية والبحثية وخدمة المجتمع من أجل تحقيق رؤية الجامعة الاستراتيجية المتمثلة في كونها جامعة مرموقة تحرص على جودة برامجها الأكاديمية والبحثية والمشاركة المجتمعية والمساهمة في
التنمية الاقتصادية في البحرين والخليج العربي.

 

وستسعى دائما الى الارتقاء وتطبيق معايير جودة التعليم وتحقيق الجودة الشاملة للبرامج والتخصصات التي تقدمها الجامعة ليتماشى مع مسيرة التعليم العالي في مملكة البحرين و رؤية القيادة الرشيدة لمستقبل التعليم في المملكة والتي تسعى لأن تكون البحرين واحة للتعليم العالي في المنطقة بما يخدم عجلة الاقتصاد والتنمية ويتوافق مع رؤية البحرين الاقتصادية 2030 م.